منتدى عيسى بن سالم

لايسمح بدخول الاعلانات في المنتدى
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 سِلْـــــــــــسِلَــــــــةُ فَتَاْوَى الصَّلاة ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عيسى سالم
Admin
avatar

عدد المساهمات : 264
تاريخ التسجيل : 03/02/2013
العمر : 30

مُساهمةموضوع: سِلْـــــــــــسِلَــــــــةُ فَتَاْوَى الصَّلاة ؟   الثلاثاء ديسمبر 20, 2016 12:40 am

سِلْـــــــــــسِلَــــــــةُ فَتَاْوَى الصَّلاة
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 






❪السُّـــــــؤَالُ:


مرضت عدة أيام ولم أصل في هذه المدة كيف أقضيها ؟




❪الجَــــــوَابُ:
يجب على المكلف أداء الصلاة في وقتها ولو كان مريضا مادام أنه يعقل وما فات من الصلوات يجب عليك المسارعة إلى القضاء مرتبا فتصلي مافاتك في اليوم الأول . مثلا:الفجر ثم الظهر ثم العصر ثم المغرب ثم العشاء ثم اليوم الثاني كذلك وهكذا إلى أن تنتهي الأيام التي فاتتك مع الإستغفار والتوبة. 


  الإجابة لــــــــــ اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 


   
 


❪ السُّـــــــؤَالُ:
قرأت لفضيلتكم فتوى بكفر تارك الصلاة كسلاً ، فإن لم يصلِّ فهل يستتاب  وكم عدد مرات الاستتابة ، وإن لم يتب فما الحكم في ذلك؟




❪ الجَــــــوَابُ:
يستتاب تارك الصلاة عمداً ثلاثة أيام على الصحيح فإن تاب الحمد لله وإلا قتل بواسطة الحاكم الشرعي ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم (من بدل دينه فاقتلوه) رواه البخاري


ــالإجابة  لــــــــــ اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 










❪ السُّـــــــؤَالُ:
رجل ترك الصلاة عدة شهور أو سنوات فهل يجب عليه قضاؤها ؟ 


❪ الجَــــــوَابُ
جمهور الفقهاء يقول بوجوب قضائها ، لأنهادين في ذمته، ويستدلون بعموم قوله صلى الله عليه وسلم (دين الله أحق بالقضاء )ويرى بعض الفقهاء أنه لا قضاء على من تركها عمدا ، لأنه كفر بتركه للصلاة كفراً يخرج به من ملة الإسلام، والعياذ بالله وحبط عمله ، وقالوا إنما يجب القضاء على من تركها ناسيا أو لنومه لأنه معذور ، فشرع له قضاؤها ليتدارك ، مافاته  بخلاف من تركها عمداً فإنه غير معذور ، وليس أهلا لإعطائه فرصة يتدارك فيها مافاته ، وليس له جزاء إلا النار إلاَّ أن يتوب . 


   الإجابة لــــــــــ اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 


    


❪السُّــــــؤَالُ:
صليت وتركت جلوس الوسط متعمداً، ولم أسجد للسهو واستغفرت  الله بعد السلام ، فهل صلاتي صحيحة ؟ 




❪ الجَـــــوَابُ:
صلاتك غير صحيحة ، لأنك تركت واجباً من واجبات الصلاة عمداً وهو التشهد الأول في أصح قولي العلماء.


  الإجابة  لــــــــــاللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء


 




❪ السُّـــــــؤَالُ:
بينما نحن نؤدي صلاة العصر جماعة في الركعة الثانية قام الإمام بعد السجود دون الجلوس للتشهد الأول ناسياً وبدأ الركعة الثالثة ورد عليه بعض المصلين خلفه (سبحان الله) لكن الإمام واصل صلاته وقبل التسليم في التشهد الأخير سجد سجدتي السهو وقال بعد أن فرغ من صلاته أنَّ التشهد الأول سنة وليس بركن ولا ينبغي الجلوس له في حالة النسيان فما حكم ذلك




❪ الجَــــــوَابُ:
التشهد الأول في الصلاة واجب من واجباتها 
في أصح قولي العلماء ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم  كان يفعله ويقول (صلوا كما رأيتموني أصلي ) ولما تركه سهواً سجد للسهو ، ومن تركه عمدا ً بطلت صلاته ، ومن تركه نسياناً جبره بسجود السهو ، قبل السلام من الصلاة إذا كان إماماً أومنفرداً وماعمله الإمام فهو صحيح لأن النبي صلى الله عليه وسلم لما ترك التشهد الأول ناسياً سجد للسهو متفق على صحته من حديث عبدالله بن بجينة رضي الله عنه.


    الإجابة لــــــــــ اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 








إذا دخلت والجماعة في آخر صلاة المغرب ولم ألحق إلا الركعة الأخيرة فهل أقوم لإكمال الركعتين مرة واحدة أو أفصل بينهما بتشهد، وهل أقرأ الفاتحة وما تيسر من القرآن جهراً أو أخفي ؟ 




❪ الجَــــــوَابُ:
أولاً:تقرأ التشهد الأول في الركعة الأولى من الركعتين اللتين تقضيهما بعد سلام الإمام .
ثانياً:تقرأ في الركعة الأولى منهما الفاتحة وماتيسر معها من القرآن جهراً وتقرأ في الركعة الثانية منهما بالفاتحة فقط سراً وتأتي بالتشهد الأخير بعد  الركعة الثانية منهما ثم تسلم. 


   الإجابة  لــــــــــاللجنة الدائمة للبحوث العلمية 










هل يجوز للمصلي أن يغمض عينيه في حال القيام و الركوع والسجود بقصد تمام الخشوع وعدم اللهو بعينه
 
❪ الجَــــــوَابُ:
الخشوع في الصلاة مطلوب من المصلي بل هو صفة من صفات المؤمنين التي مدحهم الله بها فأثنى عليهم سبحانه بأنهم في صلاتهم خاشعون،وينبغي أن يضع المصلي بصره في موضع سجوده إلاَّ في حالة التشهد فينظر موضع أشارته ، وأما التغميض فغير مشروع في الصلاة بل مكروه.


  الإجابة لــــــــــ اللجنة الدائمة للبحوث العلمية 








❪ السُّـــــــؤَالُ:
هل رفع النظر في الصلاة يبطلها أم مكروه أم لاشيء فيه ، وكذلك ماحكم الحركة في الصلاة القليلة والكثيرة ،وماحكم الإشارة باليد أثناء الصلاة


❪الجَــــــوَابُ:
نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن رفع البصر إلى السماء في الصلاة ، وتوعدعليه ، ففي صحيح البخاري وغيره عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال{مابال أقوام يرفعون أبصارهم إلى السماء في صلاتهم]فاشتد قوله في ذلك حتى قال (لينتهن أو لتخطفن أبصارهم) فهذا وعيد شديد يدل على التحريم ولكنه لايبطل الصلاة ، وأما الحركة في الصلاة بأن يعبث بيده أو رجله أو لحيته أو ثوبه أو غير ذلك فمنهي عنه ، لما روي في سنن الترمذي أن النبي صلى الله عليه وسلم رأى رجلاً يعبث في صلاته فقال(لو خشع قلب هذا لخشعت جوارحه )فإذا كثر  الفعل الذي من غير جنس الصلاة عرفاً وتوالى أبطلها، والإشارة  باليد جائزة للحاجة لما في الصحيحين من حديث عائشة وجابر بن عبدالله رضي الله عنهما لما صلى بهم النبي صلى الله عليه وسلم جالساً في مرض له فقاموا خلفه فأشار إليهم إن اجلسوا.


   الإجابة  لــــــــــاللجنة الدائمة للبحوث العلمية




    


❪ السُّـــــــؤَالُ:
هل يمكن للمسلم أن يصلي وهو يريد أن يقضي الحـــــــــــاجـــــــــة  
 


❪الجَــــــوَابُ:
لا يجوز للمسلم أن يصلي وهو يدافع البول أو الغائط لقول النبي صلى الله عليه وسلم (لا صلاة بحضرة الطعام ولا وهو  يدافعه الأخبثان)أخرجه مسلم في صحيحه


   الإجابة  لــــــــــاللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء 








( السُّــــــؤَالُ:
قد ورد في السنة الصحيحة النهي عن كف الثوب فما المقصود بذلك ؟ 




❪ الجَــــــوَابُ:
جاء في الصحيحين عن ابن عباس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال«أُمرت أن اسجد على سبعة أعظم وأن لا أكف ثوباً
ولا شعرا »والمقصود بالكف الجمع والضم حتى لا يقعا في مصلاه.


   الإجابة  لــــــــــاللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://3esa.forumarabia.com
 
سِلْـــــــــــسِلَــــــــةُ فَتَاْوَى الصَّلاة ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عيسى بن سالم :: فتاوئ-
انتقل الى: