منتدى عيسى بن سالم

لايسمح بدخول الاعلانات في المنتدى
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 معنى لا إله إلا الله ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عيسى سالم
Admin


عدد المساهمات : 264
تاريخ التسجيل : 03/02/2013
العمر : 30

مُساهمةموضوع: معنى لا إله إلا الله ؟   السبت ديسمبر 10, 2016 3:16 am

فتاوى  ابن باز




سئل فضيلة الشيخ - أعلى الله درجته في المهديين
 عن معنى لا إله إلا الله








ج / الحمد لله رب العالمين , والصلاة والسلام على من بعثه الله رحمة للعالمين , وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين وبعد :
فقد اطلعت على الكلمة التي كتبها أخونا في الله العلامة الشيخ عمر بن أحمد المليباري في معنى لا إله إلا الله , وقد تأملت ما أوضحه فضيلته في أقوال الفرق الثلاث في معناها . وهذا بيانها :
الأول : لا معبود بحق إلا الله .
الثاني : لا مطاع بحق إلا الله .
الثالث : لا رب إلا الله .
والصواب هو الأول كما أوضحه فضيلته , وهو الذي دل عليه كتاب الله سبحانه في مواضع من القرآن الكريم مثل قوله سبحانه : { إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ } (1) وقوله عز وجل : { وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ } (2) وقوله سبحانه : { وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ } (3) وقوله سبحانه وتعالى : { ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّ مَا يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ هُوَ الْبَاطِلُ } (4)


__________
(1) سورة الفاتحة الآية 5
(2) سورة الإسراء الآية 23
(3) سورة الذاريات الآية 56
(4) سورة الحج الآية 62




والآيات في هذا المعنى كثيرة , وهو الذي فهمه المشركون من هذه الكلمة حين دعاهم النبي صلى الله عليه وسلم إليها , وقال : « يا قومي قولوا : لا إله إلا الله تفلحوا » (1) .
فأنكروا ذلك , واستكبروا في قبوله , لأنهم فهموا أن ذلك يخالف ما عليه آباؤهم من عبادة الأصنام والأشجار والأحجار , وتأليههم لها , كما ذكر الله عز وجل في قوله سبحانه في سورة ص : { وَعَجِبُوا أَنْ جَاءَهُمْ مُنْذِرٌ مِنْهُمْ وَقَالَ الْكَافِرُونَ هَذَا سَاحِرٌ كَذَّابٌ } (2) { أَجَعَلَ الْآلِهَةَ إِلَهًا وَاحِدًا إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عُجَابٌ } (3)
وقال سبحانه وتعالى في سورة الصافات عن المشركين : { إِنَّهُمْ كَانُوا إِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ يَسْتَكْبِرُونَ } (4) { وَيَقُولُونَ أَئِنَّا لَتَارِكُو آلِهَتِنَا لِشَاعِرٍ مَجْنُونٍ } (5) فعلم من ذلك أنهم فهموا معناها بأنها تبطل آلهتهم وتوجب تخصيص العبادة لله وحده , ولهذا لما أسلم من أسلم منهم , ترك ما هو عليه من الشرك , وأخلص العبادة لله وحده , ولو كان معناها : لا رب إلا الله . أو لا مطاع إلا الله , لما أنكروا هذه الكلمة , فإنهم يعلمون أن الله ربهم وخالقهم , وأن طاعته واجبة عليهم , فيما علموا أنه من عنده سبحانه , ولكنهم كانوا يعتقدون أن عبادة الأصنام والأنبياء , والملائكة والصالحين , والأشجار ونحو ذلك على وجه الاستشفاع بها إلى الله , ورجاء أن تقربهم إليه زلفى كما ذكر الله ذلك عنهم سبحانه في قوله الكريم : { وَيَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ مَا لَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَيَقُولُونَ هَؤُلَاءِ شُفَعَاؤُنَا عِنْدَ اللَّهِ } (6)


__________
(1) مسند أحمد بن حنبل.
(2) سورة ص الآية 4
(3) سورة ص الآية 5
(4) سورة الصافات الآية 35
(5) سورة الصافات الآية 36
(6) سورة يونس الآية 18




فأبطل الله ذلك ورده عليهم بقوله سبحانه : { قُلْ أَتُنَبِّئُونَ اللَّهَ بِمَا لَا يَعْلَمُ فِي السَّمَاوَاتِ وَلَا فِي الْأَرْضِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ } (1) وفي قوله عز وجل : { تَنْزِيلُ الْكِتَابِ مِنَ اللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ } (2) { إِنَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصًا لَهُ الدِّينَ } (3) { أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلَّا لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى } (4)
والمعنى أنهم يقولون ما نعبدهم إلا ليقربونا إلى الله زلفى , فرد الله عليهم ذلك بقوله سبحانه : { إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ } (5)
فبين سبحانه بذلك أنهم كاذبون في زعمهم أن آلهتهم تقربهم إلى الله زلفى , كافرون بهذا العمل . والآيات في هذا المعنى كثيرة .
والحمد لله رب العالمين وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وآله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين .


__________
(1) سورة يونس الآية 18
(2) سورة الزمر الآية 1
(3) سورة الزمر الآية 2
(4) سورة الزمر الآية 3
(5) سورة الزمر الآية 3












مجموع فتاوى العلامة عبد العزيز بن باز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://3esa.forumarabia.com
 
معنى لا إله إلا الله ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى عيسى بن سالم :: فتاوئ-
انتقل الى: